الخميس، 23 فبراير، 2012

36 - بداية الساموراي


صباح جميل، بدأنا فيه يومنا. بدأنا بالطابور الصباحي والذي كان في الساحة الرياضية على سطح السفينة. أرادت المجموعة المنظمة لهذا اليوم أن تقوم ببرنامج لدعم السلام العالمي. فجلس جميع المشاركون بترتيب معين ليشكلوا علامة السلام العالمية، ولبس الجميع الملابس البيضاء، إضافة إلى تخصيص برامج الطابور لهذا الموضوع. بعد الطابور كانت جلسة مناقشة الآراء حول برنامج سريلانكا، وكانت معظم الآراء -حسب بحثي- إيجابية جدا، وتنوعت الآراء حول أفضل البرامج، وقد كان رأيي بالطبع هو برنامج زيارة المدرسة، وقد ورد برنامج زيارة المعبد والمركز الشبابي كذلك ضمن قائمة أفضل البرامج. وعلى العكس، اتفقت معظم الآراء على أن أسوأ البرامج كان برنامج زيارة الرئيس للسفينة، فقد كانت زيارة سريعة جدا، ولكنها أتعبت الجميع بالإجراءات المعقدة قبل اللقاء.
بعد ذلك بدأنا الفترة الثانية من النوادي الفنية، وأخذت أول حصة من حصص فن الكندو الياباني أو كما هو معروف "الساموراي"، استمتعت كثيرا بهذه الحصة، فقد تعلمنا طريقة لبس الملابس الخاصة، والضربات الأساسية في اللعبة. بعد هذه الحصة الممتعة كانت وجبة الغداء، ثم بدأت أول فعالية من فعاليات برنامج مابعد السفينة. وتقسم البرنامج إلى قسمين، قسم تكلم فيه الإداريون عن بعض تجاربهم وبعض مهام المشاركين بعد العودة إلى ديارهم. وفي القسم الثاني تقسم المشاركون إلى مجموعات لحضور مجموعة من ورش العمل عن مجموعة منوعة من المواضيع، وذهبت أنا إلى محاضرة "كيف يمكن العودة للمشاركة في السفينة"، وتكلم فيها المقدمان عن الطرق الرسمية التي يمكن للمشارك في البرنامج  في إحدى الدفعات المشاركة فيه مرة أخرى. وأهم الشروط الأساسية الذي يتطلبها هذا الأمر. حضرت هذه المحاضرة بدافع الفصول فقط، وعلمت بعض المعلومات التي كنت أتساءل عنها.
بعد الانتهاء من هذه المحاضرة، كانت فترة العشاء، ثم فترة اجتماع أعضاء الوفد، وأخيرا ختمنا يومنا باللعب مع العديد من المشاركين في قاعة الفيراندا.


أحمد العوضي
20/2/2012

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق